أخبار لبنانأهم الأخبار

صاغية بعد جلسة مجلس نقابة المحامين: حربي حرب مشروعة وأتيت لأقول أنّني أريد أن أكون محاميًا حرًّا

السفير نيوز – لبنان

بدعوة من “ائتلاف استقلال القضاء في لبنان وتحالف حرية الرأي والتعبير”، نُظمت عند العاشرة والنصف قبل ظهر اليوم “وقفة حرية” عند مدخل قصر العدل، بالتزامن مع جلسة التحقيق مع المحامي نزار صاغية، “رفضاً لتعديلات مجلس نقابة محامي بيروت بكمّ أفواه المحامين، وتنديداً باستدعاء المحامي صاغية، وصوناً لحقوق المجتمع في المعرفة والعدالة”.
 
وطلبت المحامية يمنى مخلوف الدخول مع صاغية إلى جلسة المجلس في إطار حق الدفاع، فحصل اعتراض على ذلك من عضو مجلس النقابة المحامي سعد الدين الخطيب أنّ اجتماع مجلس النقابة ليس محكمة.

وتدخّل مفوّض قصر العدل لدى النقابة المحامي عماد مارتينوس قائلاً إنّ “الـ12 عضواً في مجلس النقابة بمن فيهم نقيب المحامين يمثلون صاغية”.

ودخل صاغية بمفرده ليعود بعد حوالى ربع ساعة مع خلف ويتوجه الى زميلته مخلوف “خلص مشي الحال.”

وقال صاغية: “المطلوب اليوم أن يختار المحامي بين الحريّة والمهنة، وأتيت لأقول إنّني أريد أن أكون محامياً حرّاً.

وأشار إلى أن الأجواء كانت إيجابية، موضحاً أنهم ” فهموا منطلقاتي وتأكدوا أنها مبدئية وحقوقية وغير شخصية، كما تأكدوا أن حربي حرب مشروعة وهي الحفاظ على الحرية ودور المحامين”، لكنه لفت إلى أنه “لا يمكننا إستباق قرار مجلس النقابة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى